صناعة الزرقاء تطرق باب التصدير إلى السوق الصربي

نبض البلد -التقت البعثة الصناعية التي سيّرتها غرفة صناعة الزرقاء إلى صربيا، أعضاء غرفة تجارة وصناعة صربيا وعدداً من الشركات الصربية.
وقال رئيس غرفة صناعة الزرقاء المهندس فارس حمودة، الذي ترأس البعثة، إن الموقع الجغرافي للمملكة أهلها لتحتل ميزة تنافسية عالية في مجالات اقتصادية متعددة أهمها الصناعة التي اصبحت تنافس حتى على مستوى الاسواق ذات المتطلبات الصعبة.
وبين أن الميزان التجاري ما بين الأردن وصربيا لا يزال متواضعاً من خلال تصدير حوالي (0.2) مليون دولار مقابل (2.7) مليون دولار في نهاية العام الماضي، وتركزت معظم الصادرات الأردنية على التبغ والفوسفات.
ودعا الجانب الصربي إلى استثمار الميزة التنافسية للمملكة خاصة في ظل اتفاقية التجارة الحرة مع الولايات المتحدة من خلال إقامة صناعات مشتركة تهدف للتصدير إلى هذا السوق المهم بالتركيز على قطاعات محددة، خاصة مع وجود فرص كبيرة في الأردن بالمستقبل القريب نظراً للائتلافات مع دول الجوار لا سيما مع العراق ومصر.
من جهته، قال القائم بأعمال رئيس غرفة تجارة وصناعة صربيا ميرو سلاف ميليتش، إن هذه الزيارة لوفد صناعيي الزرقاء هي الأولى لوفد تجاري من الأردن، حيث تعد غرفة تجارة وصناعة صربيا الأقدم والأكبر في صربيا. وأشار ميليتش إلى وجود العديد من الفرص الاستثمارية والتعاون مع المملكة في العديد من القطاعات أهمها الصناعة والسياحة، لافتا إلى أن صربيا تحاول تعزيز العلاقات السياسية والتجارية مع الدول الأكثر استقرارا مثل الأردن.
وخلال اللقاء الذي تم في غرفة تجارة وصناعة صربيا أكد الجانبان إمكانية الاستفادة من المواد الأولية الاستراتيجية الصربية، كما تم الاتفاق على ضرورة مشاركة المعلومات لتحقيق الفائدة الاقتصادية المشتركة.
ويشارك في وفد غرفة صناعة الزرقاء إلى صربيا 13 شركة أردنية تعمل في مجالات الصناعات الغذائية والتعبئة والتغليف والكيماويات ومستحضرات التجميل والأدخنة، وهي المنتجات ذات الفرصة التصديرية الأكبر لصربيا.
--(بترا)